top of page

البطريرك الراعي يقود وقفة تضامنية مع أبناء الجنوب اللبناني



صور، لبنان: في مبادرة تضامنية قوية، قام غبطة البطريرك الراعي بزيارة مطرانية صور للروم الملكيين الكاثوليك، جزء من سلسلة فعاليات نظمها مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان، لإظهار التضامن مع أبناء الجنوب اللبناني في ظل الظروف الراهنة.

في كلمته العميقة، دعا البطريرك الراعي إلى "العمل من أجل السلام وإعطاء حقوق الشعوب المقهورة". وأشار إلى أن "هذه الزيارة التضامنية في ظل الظروف الصعبة هي واجب إنساني، وخطوة نحو تحقيق السلام، الذي يعد أجمل عطية منحها الرب للإنسان".

وأكد على أن المنطقة تدفع ثمن حرب قاسية تفتقر لأي شعور إنساني، مما يستلزم وقوف الجميع جنبًا إلى جنب مع أهالي الجنوب.

وأضاف البطريرك: "نحن حريصون على الحفاظ على وحدتنا بتنوعها، وأن هذه الحرب مدمرة ليست فقط في غزة بل تعدت كل حدود الحضارة والقوانين الإنسانية". وأشار إلى أهمية السلام للحياة، مؤكدًا على رفض الحقد والكراهية والتأكيد على الأخوة والثقافة اللبنانية والروحية الحقيقية.

واختتم كلمته بالقول: "من هنا، من صور، نوجه التحية لأهالي غزة، ونؤكد على أن حل الدولتين هو السبيل لتحقيق السلام الدائم، ونحن ملتزمون بأن نكون صانعي السلام".

تأتي هذه الزيارة لتعكس الروح الوحدوية والتضامنية التي تسود الشعب اللبناني في أوقات الأزمات، مؤكدة على قيم السلام والتعايش في وجه التحديات.

Comentários

Avaliado com 0 de 5 estrelas.
Ainda sem avaliações

Adicione uma avaliação
bottom of page